فوائد وسلبيات نظام الكيتو في علاج متلازمة تكيس المبايض

متلازمة تكيس المبايض

حمية الكيتو ليست بالشيء الجديد. لقد كانت موجودًا منذ فترة وتأتي بأشكال عديدة: حمية أتكينز أو منخفضة الكربوهيدرات عالية الدهون. يهدف الكيتو دايت إلى خفض مستويات الأنسولين ويمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن وهو أمر مفيد للنساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض. كما أنه يحسن حساسية الأنسولين، ويساعد على إنقاص الوزن، ويتحكم في الجوع ويحسن صورة الهرمونات في متلازمة تكيس المبايض. ومع ذلك، قد يكون من الصعب جدًا الحفاظ على الكيتو على المدى الطويل.

نظام الكيتو

كيتوو

في الأساس، نظام الكيتو يحد بشكل كبير من الكربوهيدرات  مع التركيز بشكل كبير على الدهون(الدهون الصحية) والبروتين المعتدل. هناك عدد من الأشياء التي تحدث عند القيام بذلك:

حاجتك لقطرات الأنسولين بشكل ملحوظ. من وجهة نظر متلازمة تكيس المبايض سيكون هذا مفيدًا لأننا نميل إلى الحصول على مستويات عالية من الأنسولين كبداية. تسبب مستويات الأنسولين المرتفعة في إنتاج المبايض لدينا الكثير من هرمون التستوستيرون مما يجعل أعراضنا أسوأ.

أيضًا، عندما نحد من الكربوهيدرات فإننا نتسبب في استخدام أجسامنا للدهون كوقود بدلاً من الجلوكوز. ينتج عن حرق الدهون بدلاً من الجلوكوز منتج ثانوي يسمى الكيتونات، ومن هنا جاء اسم نظام الكيتو دايت.

 فوائد نظام الكيتو للنساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض

متلازمة تكيس المبايض

1- تفقد النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض الوزن عند اتباع حمية الكيتو

يصبح إنقاص الوزن في نظام الكيتو أسهل وهو أحد الأسباب العديدة التي تدفع النساء لبدء الكيتو دايت. كما ترى، إذا كان جسمك يتكيف جيدًا مع حرق الدهون للحصول على الطاقة، فيمكنه استخدام مخازن الدهون الخاصة بك بسهولة أكبر للحصول على الطاقة بدلاً من كل الجلوكوز الذي يستخدمه عادةً.

إقرأ  كبسولات الكيتو: ماذا تعرف عن الكيتونات الخارجية

2- يمكن أن يساعد نظام الكيتو النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض على الشعور بالشبع لفترة أطول

يميل نظام الكيتو الذي يحتوي على نسبة عالية من الدهون عالية الجودة إلى جعلك تشعر بالشبع لفترة أطول. على الرغم من أن الباحثين لم يتضحوا سبب تأثير الكيتو على الشبع، إلا أنه من الموثق جيدًا أن النظام الغذائي الكيتوني يساعد في التحكم في الشهية.

3- تقل الرغبة الشديدة لتناول الكربوهيدرات في نظام الكيتو

غالبًا ما تكون الرغبة الشديدة في تناول الكربوهيدرات ناتجة عن اضطرابات الأنسولين. نظرًا لأن لديك الكربوهيدرات، ترتفع مستويات الأنسولين لديك ثم تنخفض بسرعة مما يجعل جسمك يتوق إلى المزيد من الأشياء الحلوة والكربوهيدرات. بمجرد أن ترضي هذه الرغبة  ترتفع مستويات الأنسولين مرة أخرى وتبدأ الدورة من جديد.

يساعد نظام الكيتو على استقرار مستويات الأنسولين ويمكن أن يساعد حقًا في إدارة هذه الرغبة الشديدة لتناول الكربوهيدرات والحلويات.

4- تعمل حمية الكيتو على تحسين صورة الهرمونات لدى النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض

وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض اللاتي اتبعن نظامًا غذائيًا منخفض الكربوهيدرات لمدة 6 أشهر انخفاضًا كبيرًا في هرمون التستوستيرون، وصيام الأنسولين وتحسين نسبة LH / FSH ( فحوصات لها علاقة بمتلازمة تكيس المبايض). كما فقدت النساء أيضًا حوالي 12٪ من وزن أجسامهن على مدار الستة أشهر.

5- يمكن لنظام الكيتو أن يحسن صحة القلب والأوعية الدموية لدى النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض

تظهر الأبحاث أن الكيتو دايت مفيد أيضًا للقلب من حيث أنه يساعد على خفض الكوليسترول وزيادة مستويات البروتين الدهني عالي الكثافة (الكوليسترول الجيد). هذا يعزز صحة القلب. ضع في اعتبارك أن النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض معرضات لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

6- يقلل من ظهور حب الشباب

يبدو أن رجيم الكيتو يساعد أيضًا في علاج حب الشباب. تميل المستويات العالية من الأنسولين إلى خفض مستويات البروتين الرابط لـ IGF-1 في الجسم. تميل النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض إلى الحصول على مستويات أقل من IGF-1 BP بالفعل وهذا يترك مستويات أعلى من IGF-1 في الجسم، مما يؤدي إلى تفاقم حب الشباب لدينا.

إقرأ  9 استراتيجيات للتغلب على ثبات الوزن في نظام الكيتو

إذا تمكنا من خفض مستويات الأنسولين، فسنقوم بتعزيز بروتين ارتباط IGF-1 الذي سيخفض مستويات IGF-1ويحسن حب الشباب.

حسنًا، لقد تحدثنا كثيرًا عن فوائد الكيتو لمتلازمة تكيس المبايض. هل هناك سلبيات؟

سلبيات دايت الكيتو للنساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض

متلازمة تكيس المبايض

يمكن أن يكون اتباع نظام الكيتو شديد التقييد ويصعب اتباعه. أنت تقضي على نسبة عالية من الكربوهيدرات وقد يكون ذلك صعبًا على الكثير من الناس. لذا، فهي ليست بالضرورة مستدامة.

1- إنفلونزا الكيتو

“إنفلونزا الكيتو” شيء يختبره الكثير من الناس في أول أسبوع أو أسبوعين للتخلص من غالبية الكربوهيدرات. الصداع والغثيان والألم العام أمر شائع ولكن المشاعر سرعان ما تتلاشى حيث يصبح جسمك أكثر كفاءة في حرق الدهون للحصول على الوقود بدلاً من الجلوكوز.

2- الإمساك

يُعد الإمساك أمرًا شائعًا عند اتباع حمية الكيتو. تميل الألياف الغذائية التي تتناولها إلى الانخفاض مع تجنب بعض الكربوهيدرات. يمكن تجنب ذلك عن طريق تناول الكثير من الخضار الورقية والخضروات غير النشوية.

3- قصور الغدة الدرقية

إذا كنت تعانين من قصور الغدة الدرقية أو Hashimoto’s (وهو أمر شائع إلى حد ما عند النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض)، فقد ترغب في إعادة التفكير في نظام الكيتو. كما ترى، الأنسولين ضروري لوظيفة الغدة الدرقية المناسبة. لذلك، قد لا يكون خفض مستويات الأنسولين بشكل كبير هو أمر جيد عندما تعاني الغدة الدرقية من الخمول. ربما تكون أفضل حالًا عند اتباع نظام غذائي معتدل الكربوهيدرات بدلاً من اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات.

لذلك:

يُظهر نظام الكيتو لمرضى متلازمة تكيس المبايض نتائج واعدة ويبدو أنه مفيد. قد يكون من الصعب اتباعها  وإذا كنت تفكر في تجربة رجيم الكيتو، فذهب ببطء، وكن لطيفًا مع نفسك واعتبر ذلك على أنه رحلة. قم بالقراءة عن نظام الكيتو قدر المستطاع وقلل من تناول الكربوهيدرات تدريجيًا.

تذكر أنه على الرغم من أنها قد تكون مفيدة، إلا أنها ليست الطريقة الوحيدة لإدارة متلازمة تكيس المبايض. متلازمة تكيس المبايض من أجل الحياة وأي طريقة في الأكل نختار اتباعها، يجب أن تكون مستدامة وأن تصبح طريقة حياة.

إقرأ  كيتو لمدة اسبوع

هل جربت نظام الكيتو لعلاج متلازمة تكيس المبايض؟ إذا قمت بتجربته، فأنا أحب أن أسمع منك! اترك لي تعليقًا واسمحوا لي أن أعرف إذا كنتِ قد وجدتِ أنه مفيد لمتلازمة تكيس المبايض.

المصادر والمراجع:

  1. The Keto Diet For PCOS. https://www.pcosdietsupport.com/diet-tips/keto-diet-for-pcos

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.